نور الحق الاسلامى لكل مسلم ومسلمه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

اخى /اختى فى الله هذة الرسالة تفيدكم علما بأنك غير مسجل فى
هذا المنتدى الرجاء التكرم منكم والانضمام الى اسرة المنتدى
المتواضعة فى خدمة الله وخدمة ديننا الحنيف
وان كنت مسجل فى اسرة نور الحق تفضل بالدخول

والدفاع عن رسول الله
اسرة موقع
نور الحق


أهلا وسهلا بك إلى نور الحق الاسلامى لكل مسلم ومسلمه.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك عضوة جديدة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تأجير قاعات تدريبة للمدرسين والمدربين واساتذة الجامعات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مؤسسة خبراء المستقبل للترجمة (خبراء فى مجال الترجمة العامة والمتخصصة)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مؤسسة خبراء المستقبل تقدم دبلومة (ICDL)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اساتذة متخصصون لعمل الابحاث العلمية ومعاونة طلبة الدراسات العليا لجميع التخصصات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل تولبار موقع نور الحق الاسلامى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك سورة طه للقارىء رضا محمد غازى القارى بزيان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مواقيت الحج
شارك اصدقائك شارك اصدقائك رسالة الترحيب من ادارة المنتدى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ما هي أركان الإسلام؟
الجمعة سبتمبر 21, 2018 12:15 am
الأربعاء يونيو 18, 2014 2:51 am
الأربعاء يونيو 18, 2014 2:51 am
الأربعاء يونيو 18, 2014 2:50 am
الأربعاء يونيو 18, 2014 2:48 am
الأحد ديسمبر 29, 2013 2:23 am
الجمعة نوفمبر 29, 2013 2:27 am
الأربعاء أكتوبر 30, 2013 11:28 pm
الأربعاء أكتوبر 30, 2013 11:28 pm
الأربعاء أكتوبر 30, 2013 11:27 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!



دروس وعبر لكل حامل دعوة من سورة يوسف عليه السلام 2

اذهب الى الأسفل

03102011

مُساهمة 

default دروس وعبر لكل حامل دعوة من سورة يوسف عليه السلام 2




بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


الر تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ (1) إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآَنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ (2) نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ أَحْسَنَ الْقَصَصِ بِمَا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ هَذَا الْقُرْآَنَ وَإِنْ كُنْتَ مِنْ قَبْلِهِ لَمِنَ الْغَافِلِينَ (3) إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ (4) قَالَ يَا بُنَيَّ لَا تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُوا لَكَ كَيْدًا إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلْإِنْسَانِ عَدُوٌّ مُبِينٌ (5) وَكَذَلِكَ يَجْتَبِيكَ رَبُّكَ وَيُعَلِّمُكَ مِنْ تَأْوِيلِ الْأَحَادِيثِ وَيُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَعَلَى آَلِ يَعْقُوبَ كَمَا أَتَمَّهَا عَلَى أَبَوَيْكَ مِنْ قَبْلُ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ إِنَّ رَبَّكَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (6

أحسن القصص

هذه القصة قد بدأت برؤيا رآها سيدنا يوسف عليه
السلام وكان سنه اذ ذاك اثني عشرة سنة وانتهت بتفسير تلك الرؤيا باجتماعه بابيه واخوته بعد اربعين سنة . ونرى من ذلك الدرس العظيم وهو أن هذه المدة دارت احداثها وتقلبت
لكن الله في النهاية ملك يوسف مصر وجمع شمله بابيه واخوته بعد المدة الطويلة والياس من الاجتماع.
لذلك فان الله قادر على اعزاز حملة الدعوة المخلصين الذين يعملون ليل نهار لاقامة الخلافة التي ضاع نظامها قبل ثمانون عاما وطال انتظارها فرسول الله بشر بها فقال "
"ثم تكون خلافة على منهاج النبوة"
فكما ان الله جمع يوسف واخوته وابيه بعد هذه المدة الطويلة قادر على ان يجمع شمل امة الاسلام ويوحد صفها بعد هذا التشرذم والضياع الذي زاد عن ثمانين عاما .
ان التمكين رغم طول المدة هوحتما سيتحقق لصالح حملة الدعوة كيف لا وهذا وعد من الله ورسوله بتحقيق ذلك .
--
((..قَالَ يَا بُنَيَّ لا تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُوا
لَكَ كَيْدًا إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلإنْسَانِ عَدُوٌّ مُبِينٌ (5) ..))
عرف يعقوب عليه السلام أن ابنه سينال منزلة عالية ورفعةعظيمةفي الدنيا والاخرة بحيث يخضع له ابواه واخوته فيها فامره بكتمانها .وان لا يقصها على اخوته كيلا يحسدوه ويبغوا له الغوائل ويكيدوه بأنواع الحيل والمكر .

وهنا يأتي دور المربي والمعلم المدرك لما حوله ويدرك ان الحسد بلغ باخوة يوسف مبلغه ويخشى عليه ان هوحدثهم برؤياه ان يمكروا له ويدبروا مكيدة لقتله والتخلص منه فامره بكتمانها وهنا درس عظيم لحملة الدعوة وهو وجوب الوعي عمايدور ومعرف حقيقة العدو من الصديق
وان كثير من الاعداء يتربصون بحملة الدعوة فيجب على حامل الدعوة ان يتحلى بقضاء حوائجه بالسرية والكتمان
وان يحرص كل الحرص على الا يذكر شيء يسبب فيه اذى للدعوة او لحملتها وهذا لا يمنع ان يكون حامل الدعوة سافرا متحديا يقول الحق لا يخشى في الله لومة لائم .
وتتوالى المحن تترى على سيدنا يوسف وابيه ويتجلى الصبر باجمل صوره حتى يصل المطاف الى بر النجاة ..
يجتمع اخوة يوسف ويفكرون ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ...
ويجتمع الماكرين في كل زمان وفي كل مكان ويخططون للتخلص من اهل الحق لكن انى لهم ذلك فالله سبحانه هو خير الحافظين ...
يجتمع اخوة يوسف ويمكرون لقتله ويقررون في النهاية القائه في البئر فيتم ذلك لكن الله سبحانه الذي لا يغفل عن شيء وهو الحافظ لك شيء يوحي الى يوسف لتنبنهم بامرهم هذا الذي فعلوه بك وهم لا يشعرون .وفي هذا افضل تأنيس وتسكين لنفس يوسف من الله رب العالمين .
فالمحن سوف تزول ياحملة الدعوة والله سبحانه ليس بغافل عما يعمل الظالمون . فالصبر الصبر ...
وجاؤوا اباهم عشءا يبكون ويكتشف حيلتهم وصنيعهم
بقولهم " اكله الذئب ؟!!!
فيقول لهم كذبتم لو أكله الذئب لخرق القميص.
وروي انه قال " ما احلم هذا الذئب أكل ابني ولم يشق قميصه ..
لكن يعقوب عليه السلام النبي الصابر المرتبط دائما بالله
يصبر ويقول " والله المستعان على ما تصفون ..
فهذه ميزة حامل الدعوة ان امره كله له خير ان اصابه ضراء صبر فكان خيرا له وان اصابته سراء شكر وكان خيرا له .
وتأتي سيارة فارسلوا واردهم فادلى دلوه فقالوا يا بشرى هذا غلام
واسروه بضاعة هذا الكريم ابن الكريم ابن الكريم العزيز عند الله يهان وشروه بثمن بخس دراهم معدودة وكانوا فيه من الزاهدين ..
شيء مؤلم حقا هذا النبي العظيم ابن نبي ابن نبي يشروه بثمن بخس لكن حكمة الله اقتضت ذلك والله سبحانه يدبر الامر ..
فلا تظن اخي يا حامل الدعوة ان الله غافل عما يعمل الظالمون .فانت يا أخي كثير وعظيم عند الله بما تحمل من عقيدة ودعوة ..لا يضرك يا اخي نجبر الطغاة
وغطرستهم على الباطل لا يضرك يا اخي انهم يرون انفسهم عليك فهم حقيقة لا شيء .
فانت عزيز عند الله وهم اذلاء .
----


ثم شاءت قدرة الله أن ينتقل يوسف عليه السلام من
ظلمة البئر الضيق الموحش الى قصر عزيز مصر الرحب الواسع الطيب ..
وقيض الله له العزيزوامرأته يحسنان اليه ويعتنيان به حتى قيض الله له أسباب القوة والتمكين بل اكثر من ذلك الجمال الباهر .
وجاءت المحنة الثالثة بعد الجب والاسترقاق لكن هذه المحنة كانت مميزة وشديدة وهي خطيرة فيستطيع المرء أن يصبر على القائه في البئر ويستطيع ان يصبر على الاسترقاق كل هذا لان ليس له خيار فاما ان يصبر ويؤجر واما ان لا يصبر ويظل عليه البلاء لكن هذا البلاء وهذا المكر العظيم من امراة العزيز يحتاج حقيقة لعقيدة ثابتة في القلب لا يتزحزح وهذا ماكان لدى يوسف عليه السلام يتعرض لفتنة عظيمة لكنه يصبر ويولي هاربا منها وهي وراءه وكل عوامل الاغراء موجودة ومجتمعة: أمرأة ذات منصب وجمال وهي سيدته وهو في غربة وفي بيتها ..؟؟ياالله من يصبر على ذلك؟؟
لكنه نبي من سلالة الانبياءفعصمه ربه عن الفحشاء وحماه عن مكر النساء فهو سيد السادة النجباء .السبع الاتقياء المذكوريين في الصحيحين " سبعة يظلهم الله بظله يوم لا ظل الا ظله..وذكر منها ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال اني اخاف الله "
من الناس من صبر على الفاقة الجوع ولم يتخلى عن مبادئه وصبر على الاذى ولم يتخلى عن مبادئه وصبر على السجن ولم يتخلى عن مبادئه لكن عندما وصل الامر به الى النساء نكص على عقبيه او وصل الامر به الى السلطان نكص على عقبيه وتخلى عن مبادئه التي كان يحمل وتخبط في عمله ...
ومن الناس من قدمت له الدنيا بزغرفها فرفضها وقدم طاعة الله على ذلك كله ...

فهذا التابعي الجليل والقائد العظيم " عبدالله بن حذافة السهمي تعرض امامه الدنيا فيرفضها ...يحكى انه لما انتقل الرسول صلى الله عليه وسلم الى الرفيق الاعلى وبايع المسلمون ابا بكر خليفة وقامت حروب الردة حمل عبدالله بن حذافة السهمي سيفه وخرج في مقدمة المجاهدين في سبيل الله ..ولم يدع سيفه حتى عاد المرتدون والشاردون الى حظيرة الاسلام .
ولما حبسه ملك الروم وكان في سرية وقنها يتحسس اخبار الروم فوقع هو ومن معه في الاسر فوضعو له طعاما مخلوط بخمر ووضع له لحم خنزير ..ظل ثلاثة ايام لم يذق طعاما ولا شرابا فأخرجه ملك الروم من محبسه ..خشية موته .
واراد ان يختبره في ايمانه :فقال له :
تنصر أشركك في ملكي
فقال عبدالله : لا والله لا اعود للكفر ابدا .
فأمر الملك ان يصلب على خشبه وان يرموه بالسهام بشرط ان لا يصيبوه فقط ليلقوا الرعب في قلبه .
لكن خاب فالهم فلم يتسلل الخوف الى قلبه ,
وعاد الطاغية الى وسيلة اخرى فوضع احد المسلمين في الزيت المغلي ..لكن ذلك لم يفت في عضده شيئا ..
فقال له ملك الروم :
تنصر وازوجك ابنتي واقاسمك ملكي ..
فقال ما افعل .
ثم اشار الى فتاة رائعة الجمال خضراء العينين ذهبية الشعر تمناها اكابر الروم ولم يظفروا بها ولكن عبدالله بن حذافة اشاح بوجهه ليغض بصره عنها ..
نعم هؤلاء هم الرجال
هم الذروة الشماء قا طبة اكرم ... بهم سادة وأسدا واعيانا

اخوكم فى الله

خادم الاسلام


-----يتبع>>
avatar
خادم الاسلام
المدير العام

المدير العام

اوسمتى :

الدوله :
ذكر
عدد المساهمات : 853
نقاط : 6883
تقييماتي : 1
سجل فى : 02/10/2011
العمر : 35
احترام قوانين المنتدى : 100

http://www.noorelhak.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

دروس وعبر لكل حامل دعوة من سورة يوسف عليه السلام 2 :: تعاليق

avatar

مُساهمة في الخميس ديسمبر 22, 2011 3:40 pm من طرف الشيماء

شكرآ جزيلا على الموضوع الرائع و المميز

واصل تالقك معنا في المنتدى

بارك الله فيك اخي ...

ننتظر منك الكثير من خلال ابداعاتك المميزة

لك منـــــــ اجمل تحية ــــــــــي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

avatar

مُساهمة في الأربعاء ديسمبر 28, 2011 8:49 pm من طرف ليبي حر

شكرآ جزيلا على الموضوع الرائع و المميز

واصل تالقك معنا في المنتدى

بارك الله فيك اخي ...

ننتظر منك الكثير من خلال ابداعاتك المميزة

لك منـــــــ اجمل تحية ــــــــــي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى